مقالات قد تهمك

ما هو مفهوم إثبات الاحتياطيات في منصات التداول

بدأت منصات التداول وشركات الوساطة المشفرة تتلقى سيل مطالبات من العملاء بفعل التالي: أثبتوا لنا أن أصولنا موجودة في حيازتكم بالفعل؟. فكيف تعمل آلية (إثبات الاحتياطيات) المزعومة تلك؟

IMG 20240407 174834 704

في الأيام التي أعقبت انهيار إف تي إكس، بدأت المنصات تنشر واحدةً تلو الأخرى كمية الأصول الموجودة في حيازتها، مدعومةً بمفاتيحها العامة. ومن الجميل أن نسمع مثلاً أن منصة بينانس Binance تحتفظ في حيازتها بأصول مشفرة تصل قيمتها إلى 69 مليار دولار.

لكن الأمر يدفعنا لطرح السؤال التالي: ما هي التزامات تلك المنصات؟ واعترفت بينانس قبل غيرها بأن نشر إجمالي احتياطياتها ليس سوى خطوة أولى؛ حيث نحتاج إلى الجمع بين الاحتياطيات المثبتة (الأصول) وبين المطلوبات حتى نتمكن من رسم صورةٍ كاملة. وهذا ما يُمكن أن نطلق عليه اسم (إثبات الملاءة المالية).

por.

ما هو المفهوم العام لإثبات الاحتياطيات

ثبات الاحتياطيات أو Proof of Reserves (POR)،يتم استخدامه من قِبل منصات تداول العملات الرقمية لإثبات أنها تحتفظ بأموال المستخدمين بالكامل. 

حيث تعمل POR المدعومة بتقنية البلوكتشين على تسهيل شفافية المعاملات المالية لمنصات التداول، حيث يزيد إثبات الاحتياطيات (PoR) من هذه الشفافية، من خلال إنشاء إطار عمل مصرح به للمراجعة. مع ذلك، في حين أنها خطوة مهمة للمنصات، لا تزال PoR بحاجة إلى تحسينات لجعل النظام البيئي أكثر شفافية وموضع بالثقة.

تدقيق PoR هو الذي يهدف إلى التأكد من أن منصات تداول العملات الرقمية، تحتفظ بأموال عملائهم بالكامل. تستخدم شركات الوصاية في العملات المشفرة عمليات تدقيق PoR للإثبات للمستخدمين والمودعين أن ودائعهم تتطابق مع أرصدتهم، حيث يتم إجراء عمليات التدقيق هذه من قبل أطراف ثالثة مستقلة ذلك بهدف منع تزوير بيانات الاحتياطي للمنصات.

ما أهمية إثبات الاحتياطات؟ 

إثبات الاحتياطات ضروري لعدة أسباب. 

أولاً: يمكّن المستخدمين من التحقق من أن الأرصدة التي يحتفظون بها في منصة العملات المشفرة. على سبيل المثال، تتمتع بدعم أصول مطلق.

ثانياً: تجعل منصات الشركات أكثر إلتزاماً بمعايير الشفافية، بالتالي يبعد عنها النشاط المالي المشكوك فيه أو غير القانوني. 

من ناحية أخرى، تفيد PoR كلاً من المستخدمين والشركات، حيث إنه يحمي المستخدمين من خلال تقليل مخاطر الأمان والحماية من المتسللين. في الوقت نفسه، تساعد الشركات على الاحتفاظ بالمستخدمين من خلال زيادة مصداقيتهم.

كما أن القدرة على تدقيق عمليات منصات العملات المشفرة، تخلق نظاماً بيئياً أكثر شفافية. على سبيل المثال، تمنع PoR المنصات من العمل كبنوك لإقراض الأصول المودعة من قِبل المستخدمين لأطراف ثالثة. وبالمثل، لا يمكن للمنصات استخدام الودائع للاستثمار في بروتوكولات أو أعمال أخرى. بعبارة أخرى، يقضي إثبات الاحتياطات (PoR) على أية مخاطر قد تتعرض لها أصول العملاء. 

باستخدام PoR، يمكن لأي كيان إثبات أن منصة العملات المشفرة تحتوي على كامل ودائع مستخدميها. لذلك، يتم تشجيع المنصات بشكل دائم على عدم إساءة التعامل مع هذه الأرصدة، لأنها ستكسر ثقة المستخدم فيها وتؤثر على استمراريتها.

por1

طرق إثبات الاحتياطيات

هناك طريقتان أساسيتان أمام منصة التداول المشفرة لإثبات امتلاكها احتياطيات كافية لتغطية التزاماتها (أو مطالبات العملاء)، إذ توجد الطريقة الكلاسيكية الخاصة بشركات المحاسبة التقليدية، ومن ثم سنجد التدقيقات التي تستخدم إثباتات الأرصدة المشفرة على السلسلة.

  1.  إثبات الاحتياطيات بالمحاسبة التقليدية

لا يجب أن نتجاهل تدقيقات شركات المحاسبة كوسيلةٍ لإثبات الاحتياطيات في الميزانية العمومية لشركات التشفير. ويتعيّن على الشركات العامة مثل كوين بيس Coinbase أن تمتثل لقواعد قانون ساربينز أوكسلي، إذ يفرض ذلك القانون قواعده الصارمة على المحاسبين والمدققين منذ عام 2002. وتمتثل كوين بيس لتلك القواعد باعتبارها شركةً مدرجةً في البورصة ولهذا تستطيع أن تقول في بيان أرباحها الربع سنوي بكل ثقة:

يستطيع المستثمرون الآن حساب أصول المنصة بناءً على البنود الواردة في ميزانيتنا العمومية. ويُرجى إضافة الالتزامات المشفرة للعملاء إلى الالتزامات النقدية لعملاء الحفظ معاً لتحصلوا على إجمالي أصول المنصة.

لكن هل يستطيع المحاسبون تطبيق هذه الاشتراطات على الأصول المشفرة؟ لا شك أن التعامل مع المحافظ المشفرة وأدوات تخزين المفاتيح الخاصة يمثل تحدياً في هذا المجال لكنهم بدأوا يتعلمون بسرعة.

  1. إثبات الاحتياطيات بالتشفير

ذكرنا سابقاً أن معرفة حجم أصول الشركة هو الجزء الأسهل لكن الجزء الأصعب يكمن في جانب الخصوم (المطلوبات) من الميزانية العمومية. فكيف يمكن للشركة عرض حجم أموال العملاء باستخدام البيانات الموجودة على السلسلة؟ إذ لن ترغب الشركة في كشف هوية عملائها وتفاصيلهم الشخصية للعامة في النهاية.

لحسن حظنا أن هناك أدوات تشفير تستطيع فعل ذلك، لكننا سنحتاج إلى جهة تدقيق رغم ذلك.

  • بالنسبة لجانب الخصوم في الميزانية العمومية، يتولى مدقق من طرف ثالث مهمة تسجيل لقطة لحظية لرصيد المستخدمين بهويات مخفية. ويمكن تحقيق ذلك من خلال تجزئة أرصدة حساب المستخدم باستخدام رقم معرفه الفريد Unique ID. ويجمع المدقق تلك الأجزاء في شجرة ميركل جماعية مشفرة، ليُنتج في النهاية جذر شجرة ميركل وهو عبارة عن تجزئة مشفرة تمثل مجموع كامل أرصدة المستخدمين.
  • تُتيح شجرة ميركل التحقق من دقة جميع الأرصدة عن طريق المقارنة بين بعض الأرصدة مخفية الهوية وبين الأرصدة المثبتة.
  • لتدقيق جانب الأصول في الميزانية العمومية، يطلب المدقق التوقيعات الرقمية من أمين الحفظ لمنصة التداول لإثبات أنهم يسيطرون على عنوانين المحافظ المشفرة التي تحتفظ بتلك الأصول.

كيف يتم التحقق من PoR؟

في إثبات الاحتياطيات، يتحقق المدقق (الطرف الثالث) من وجود رصيد كل حساب باستخدام التشفير. هناك بعض الخطوات الأساسية حول كيفية عمل ذلك.

بدايةً يأخذ المراجع لقطة لجميع أرصدة الحسابات، ثم يقوم بتحويل بيانات الصندوق إلى شجرة Merkle، والتي تُستخدم لتجميع كميات كبيرة من البيانات من أجل التدقيق أكثر وضوحاً. يتم تجزئة بيانات رصيد المستخدم في طرفية، يتم بعد ذلك تجزئة مجموعة من هذه الأوراق لتشكيل فرع، ويتم تجزئة مجموعة من الفروع لتشكيل الجذر. 

بعد ذلك، يمكن للمدقق استخدام طرق مختلفة للتحقق من ملكية عنوان المستخدم. على سبيل المثال، في منصة بينانس لدى المدقق ثلاث طرق لتحديد الملكية. عندما يتم تشغيل عملية استخراج هذه المعلومات عن طريق المنصة، يتم التحقق منها أيضًا من قبل المدققين. وتتم العملية كما يلي:

  • توقيع الرسائل المشفرة: سيوفر المدقق للمنصة رسالة فريدة للتوقيع المشفر باستخدام المفتاح (المفاتيح) الخاص المرتبط به. 
  • حركة الأموال الموجهة: يتم تكليف المنصة بأداء حركة الأموال الموجهة، حيث ستنقل الإدارة مبلغاً محدداً من مفتاح عنوان عام في وقت محدد والحصول على تجزئة المعاملات للتحقق من المعاملة التي تم توجيهها على كل منها بلوكتشين.
  • البحث عن عناوين على مستكشف البلوكتشين: يمكن للمدقق أيضًا البحث عن العناوين على المستكشف، للتأكد من أن العناوين قد تم تمييزها على أنها تنتمي إلى المنصة.

إذا كانت الأرصدة متطابقة، فإن المنصة قد تحققت من إثبات الاحتياطات، وأظهرت أنها تحتفظ بجميع الأصول المودعة فييها.

PoR: القيود والتحسينات المحتملة

تتغير أرصدة منصة العملات المشفرة مع قيام المستخدمين بنقل أو سحب أصولهم. تكمن المشكلة في PoR في أنها تتحقق من صحة أرصدة الاحتياطي فقط في الوقت المحدد للمراجعة، وبالتالي قد تستغل المنصة هذه الفرصة لإخفاء الحقائق. من المهم أيضًا ملاحظة أن شركات الطرف الثالث تجري عمليات التدقيق، مما يعني أن نتائج التدقيق قد تعتمد على كفاءة كل مدقق أو ما إذا كانت تتأثر بمصالح خارجية.

يمكن أن يتم تقصير الفترات الفاصلة بين عمليات التدقيق للتأكد من عدم وجود أنشطة مالية مشبوهة بين الدورات. يمكن أن تستخدم المنصة أيضًا شركة تدقيق خارجية ذات كفاءة عالية، مع عدم وجود مصلحة مالية فيها.

تستخدم منصات العملات المشفرة PoR لتقديم المزيد من الشفافية، وهو أمر ضروري أثناء الاضطرابات المالية. نظرًا لأنها تستخدم الرياضيات والتشفير بدلاً من مجرد الثقة والتواصل كما يفعل النظام المصرفي التقليدي، بالتالي يمكن أن توفر تقنية البلوكتشين طريقة أفضل لتدقيق السوق المالية.

Add a subheading 970 × 150

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى