مقالات قد تهمكتكنولوجيا

في إسرائيل.. لقاء مثير يجمع إيلون ماسك مع الرئيس الإسرائيلي

Advertisement

يلتقي الملياردير الأميركي إيلون ماسك، صاحب منصة التواصل الاجتماعي “إكس“، مع الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ في إسرائيل يوم الاثنين، ومن المقرر أن يلتقي أيضًا بأقارب أسرى محتجزين في غزة.

حيث أعلن مكتب هرتسوغ عن هذا الاجتماع في وقت متأخر من مساء الأحد،  وأكد أن الرئيس سيؤكد خلال اللقاء أهمية مكافحة زيادة معاداة السامية على الإنترنت.

ومن المتوقع أن يلتقي ماسك أيضًا برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ولكن مكتب نتنياهو لم يعلق بعد على هذا الأمر.

وتأتي هذه الزيارة في وقت يتعرض فيه ماسك لاتهامات من جماعات حقوقية بتكثيف الكراهية المعادية لليهود على منصته للتواصل الاجتماعي.

Advertisement

وتتزامن هذه الزيارة مع وقف إطلاق النار المؤقت الذي تم التوصل إليه في الحرب بين حماس وإسرائيل في غزة.

وفي 18 سبتمبر، التقى نتنياهو مع ماسك في كاليفورنيا وحثه على تحقيق التوازن بين حماية حرية التعبير ومكافحة خطاب الكراهية، بعد جدل واسع بشأن المحتوى المعادي للسامية على منصة إكس.

رد ماسك بأنه يعارض معاداة السامية وأي شيء يشجع الكراهية والصراع، وأكد أن منصة إكس لن تروج لخطاب الكراهية.

وفي 15 نوفمبر، نشر ماسك منشورًا على منصة إكس يزعم فيه أن اليهود يحرضون على الكراهية ضد البيض، وأشار إلى أن المستخدم الذي أثار نظرية المؤامرة “الاستبدال العظيم” كان يتحدث بناءً على “الحقائق الفعلية”.

Advertisement

واستنكر البيت الأبيض ما وصفه بـ”ترويج الكراهية العنصرية ومعاداة السامية”، التي تتعارض مع قيم الولايات المتحدة الأساسية.

وقامت شركات أمريكية كبيرة بتعليق إعلاناتها مؤقتًا على منصة إكس.

وأكد ماسك أن منصة إكس يجب أن تكون مكانًا للأفراد لنشر وجهات نظر متنوعة، ولكن الشركة ستحد من نشر بعض المنشورات التي قد تنتهك سياساتها، واصفة هذا النهج بأنه “حرية التعبير، وليس حرية الوصول”.

Advertisement
Add a subheading 970 × 150

Advertisement
Advertisement

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى