أخبار العملات الرقمية

صندوق النقد الدولي ينشر دراسة صادمة حول العملات الرقمية

كشفت دراسة جديدة أعدّها صندوق النقد الدولي حول العملات الرقمية أن استخدام العملات المشفرة أعلى وأكثر انتشارا في البلدان ذات الحكومات الفاسدة.

حيث ذكرت الدراسة أن استخدام العملات المشفرة يرتبط ارتباطا وثيقا وإيجابيا بتصور أعلى للفساد والمزيد من ضوابط رأس المال.

وشمل الاستطلاع الذي أجراه صندوق النقد الدولي أكثر من 110 آلاف مشاركا في أكثر من 55 دولة، واستطلع آراء ما بين 2000 و 12000 شخص في كل دولة للتحقيق في العوامل الكامنة وراء الاستخدام المتزايد للعملات المشفرة.

Advertisement
كوكوين في منتصف المقالة

وقد خلص الاستطلاع بأن هذه الدول لديها أيضا قيودا صارمة على رأس المال، مما يجعل من الصعب نقل الأموال خارج الدولة بشكل سري، وبالتالي فإن عدد مستخدمي العملات المشفرة يزداد أكثر.

Advertisement

وفي الواقع، إن تلك البلدان التي يُنظر إليها على أنها فاسدة أو لديها قيود صارمة على رأس المال، يكون اعتماد العملة المشفرة فيها أعلى، مما يعزز الحجة الداعية إلى تنظيم أشد للقطاع.

ووفقا للدراسة التي لم يتم تحديد أي دولة معينة فيها، فإن سكان البلدان التي يكون فيها القطاع المالي التقليدي متطورا بشكل جيد قد يكونون أقل عرضة للشعور بالحاجة إلى العملات المشفرة.

Advertisement
مقالة كيفية التسجيل في منصة بينانس

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى