أخبار العملات الرقمية

المستثمرون الروس ضحية لعملية احتيال عملة مشفرة وهمية

لا يكاد يمر شهر حتى يقع مستثمرو العملات المشفرة ضحية لعملية احتيال تسلبهم ممتلكاتهم.

IMG 20240407 174834 704

أحدث هذه العمليات كانت في روسيا، حيث تم استهداف مستخدمو الإنترنت في روسيا في حملة عبر البريد الإلكتروني تعلن عن إطلاق عملة مشفرة صادرة عن الدولة.

وقال خبراء أمنيون إن العملية جرت عبر دعوة الضحايا لتتبع رابط إلى موقع الويب الخاص بخطة الاستثمار الاحتيالية.

اقرأ أيضا: كيف يمكننا التواصل مع دعم منصة بينانس (BINANCE)

إغراء الروس لاستثمار أموالهم في عملة معماة غير موجودة

المستثمرون الروس ضحية لعملية احتيال عملة مشفرة وهمية
المستثمرون الروس ضحية لعملية احتيال عملة مشفرة وهمية

وأفادت وكالة أنباء تاس نقلا عن شركة كاسبرسكي لاب أن المحتالين كانوا يرسلون رسائل بريد إلكتروني إلى المقيمين الروس منتحلين صفة أعضاء في هيئة تنظيمية حول الإطلاق القادم لـ “العملة المشفرة الحكومية الروسية”.

وأوضحت شركة الأمن السيبراني: “باستخدام مثل هذه الرسائل، يجذب المهاجمون المستخدمين إلى الموارد حيث يخاطرون بخسارة الأموال”. وكشف مزود مكافحة الفيروسات أن عدة آلاف من هذه الرسائل قد تم إرسالها بحلول نهاية فبراير/ شباط الماضي.

وتدعي رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية أن روسيا تستعد لتقديم عملة مشفرة صادرة عن الدولة وتشجع المستلمين على اتباع رابط إلى موقع الويب الخاص ببرنامج الاستثمار للعملة.

كما يقدم الموقع أيضا مشروعا يُزعم أنه تم تطويره بواسطة بافل دوروف، مؤسس تطبيق تيليغرام أكثر برامج المراسلة شيوعا في مجتمع العملات المشفرة.

إضافة لذلك، توفر المنصة للزوار فرصة وهمية للاستثمار في المشروع وكسب المزيد من العملات في المستقبل.

إلا أن الودائع التي قدمها الضحايا كانت تذهب في الواقع إلى المحتالين. ولن يتمكن المستثمرون من استعادة أي من أموالهم حيث أنهم خاطروا بالمساس بالمعلومات السرية التي يتم مشاركتها مع الموقع.

وتحظر أنظمة مكافحة البريد العشوائي لشركة Mail.ru العملاقة للتكنولوجيا الروسية أكثر من 200 ألف رسالة بريد إلكتروني من عمليات الاحتيال المرتبطة بالعملات المشفرة يوميا، وفقا للمدير الفني لوحدة أعمال المجموعة.

وأوضح أندريه سومين أن حوالي 15٪ منها تستتر تحت اسم هيئة خطابات يُزعم أنها أُرسلت نيابة عن المنظمين.

ولتجنب الوقوع ضحية لعملية احتيال مثل هذه، يوصي الخبراء بأن يقوم المستخدمون بتحسين معرفتهم الرقمية في المقام الأول، واستخدام حل أمني لهاتفهم الذكي وجهاز الكمبيوتر، وتوخي الحذر مع محتوى البريد الإلكتروني، والامتناع عن النقر على الروابط من مصادر غير معروفة أو الدخول إلى البيانات الحساسة الموجودة على المواقع المشبوهة.

تجدر الإشارة إلى أن البنك المركزي الروسي يعمل على مشروع لإصدار نسخة رقمية من العملة الرسمية للدولة. حيث سيكون الروبل الرقمي هو الشكل الثالث للنقود الروسية إلى جانب العملات النقدية والبنوك الإلكترونية. وسيتم استخدامه للمدفوعات وليس الاستثمارات.

وكانت السلطة النقدية قد أعلنت في فبراير/ شباط الماضي أنها تخطط لبدء اختبارها مع مستخدمين حقيقيين وإجراء معاملات في 1 أبريل/ نيسان القادم، بهدف إطلاقها بالكامل في عام 2024. هذا ولم تقم روسيا بعد بتنظيم العملات المشفرة اللامركزية بشكل شامل مثل البيتكوين.

Add a subheading 970 × 150

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى