أخبار العملات الرقمية

الشريك المؤسس لعملة الدوجكوين يدلي بتصريح مهم

نشر أحد مؤسسي الدوجكوين تذكيراً مهماً على حسابه الرسمي على تويتر حول ارتباطه بالعملة الرقميّة في حالتها الحالية.

أوضح بيلي ماركوس في منشوره أنه لم يعد يعمل على الدوجكوين، وأنه ترك العملة الميمية بالكامل منذ سبع سنوات ونصف، ولن يبدأ العمل عليها مرة أخرى على الرغم من كونه أحد أكبر سفراء الدوجكوين.

على الرغم من أن بعض المستخدمين لا يدعمون قراره، إلا أن نيته هي إظهار حقيقة أن الدوجكوين ليس النظام البيئي الأكثر تطوراً من الناحية الفنية في الصناعة، إلا أنه لا يزال يخضع لعملية تطوير نشطة على الرغم من افتقاره إلى “القائد”.

Advertisement
كوكوين في منتصف المقالة 1

يعتقد ماركوس أن نظام الدوجكوين البيئي يصبح أكثر صحة مع المضاربات حوله.

Advertisement

وأضاف أيضاً  أنّ المنفعة هي الأولوية الرئيسية التي يجب أن يركز عليها فريق الدوجكوين في الحاضر والمستقبل.

ويرتبط إحباط المجتمع بحقيقة أن الدوجكوين فقدت أكثر من 85٪ من قيمتها منذ أعلى مستوى لها على الإطلاق.

لا يعطي الدوجكوين أثناء انخفاضه بشكل كبير أي علامات على انعكاس محتمل واستمر في فقدان القيمة خلال آخر 200 يوم، ليصبح أحد الأصول الأسوأ أداءً في سوق العملات الرقميّة.

20051

Advertisement

 

Advertisement
مقالة كيفية التسجيل في منصة بينانس

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى