أخبار العملات الرقمية

ChatGPT يعود إلى إيطاليا بعد حظره: إليك التفاصيل

بعد أقل من شهر من حظر تطبيق ChatGPT بسبب مخاوف تتعلق بالخصوصية، تراجعت الحكومة الإيطالية عن موقفها بشأن chatbot الخاص بـ OpenAI يوم الجمعة.

ويأتي القرار بعد أن استجابت الشركة الناشئة للمخاوف التي أثيرت بشأن خصوصية وأمان بيانات المستخدم على منصة الذكاء الاصطناعي.

ChatGPT متاحا في إيطاليا ثانية

وقال متحدث باسم OpenAI في بيان عبر البريد الإلكتروني: “أصبح ChatGPT متاحا مرة أخرى لمستخدمينا في إيطاليا. .. نحن متحمسون للترحيب بهم مرة أخرى، وسنظل ملتزمين بحماية خصوصيتهم”.

بيان ChatGPT
بيان ChatGPT

وكانت إيطاليا قد انضمت إلى عدد من الدول، بما في ذلك روسيا والصين وكوريا الشمالية وكوبا وإيران وسوريا، التي فرضت حظرا على استخدام ChatGPT داخل حدودها.

الحظر في إيطاليا جاء في البداية ردا على التقارير التي تفيد بأن تطبيق ChatGPT كان يجمع ويخزن بيانات المستخدمين دون موافقتهم. وهو ما أثار المخاوف في إيطاليا ودول عدة، من بينها كندا وألمانيا والسويد وفرنسا، ودفعها إلى فتح تحقيقاتها الخاصة في الأداة ذات الشعبية الواسعة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، عرضت وكالة مراقبة حماية البيانات الإيطالية غارانتي Garante لـ OpenAI والذي كان من الممكن أن يعيد فتح الباب لعودة chatbot إلى البلاد.

وطالبت الوكالة أن تقوم شركة OpenAI بتنفيذ قيود العمر، وتوضيح كيفية معالجة البيانات، وتوفير خيارات إدارتها، والسماح للمستخدمين بإلغاء الاشتراك في بياناتهم المستخدمة.

اقرأ أيضا: انترنت الأشياء ” IoT “وأشهر وظائفه ومجالاته

وعلى الرغم من أنها لم تذكر الوضع في إيطاليا صراحة، فقد طرحت OpenAI سلسلة من الميزات الجديدة يوم الثلاثاء، بما في ذلك قدرة المستخدمين على إيقاف تشغيل سجل الدردشة الخاص بهم وكذلك إلغاء الاشتراك في ميزة السماح للشركة باستخدام بياناتهم في نماذج التدريب الخاصة بها.

وقال المتحدث الرسمي للشركة: “لقد عالجنا أو أوضحنا المشكلات التي أثارتها غارانتي”، مستشهدا بنشر مقال حول جمع واستخدام بيانات التدريب، وجعل نموذج إلغاء الاشتراك وسياسة الخصوصية أكثر وضوحا للمستخدمين عبر منصة.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الشركة ستستمر في معالجة طلبات الخصوصية عبر البريد الإلكتروني، وتقديم نموذج جديد لمستخدمي الاتحاد الأوروبي للاعتراض على استخدام بياناتهم في تدريب النموذج، وتنفيذ أداة التحقق من العمر للمستخدمين في إيطاليا أثناء التسجيل.

كما تعهدت شركة التعلم الآلي العملاقة أيضا بمواصلة تحسين إجراءاتها الأمنية لحماية بيانات المستخدم والتعامل مع ما يسمى بـ “هلوسة” الذكاء الاصطناعي، والذي يحدث عندما ينتج الذكاء الاصطناعي محتوى أو أخبارا أو معلومات غير متوقعة أو خاطئة أو غير مؤكدة عن الأشخاص أو الأحداث أو حقائق.

وقالت شركة Open AI: “نحن نقدر غارانتي لكونها متعاونة، ونتطلع إلى مناقشات بناءة مستمرة”.

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى