ترندأخبار العملات الرقمية
ترند

هجوم سيبراني يجعل هذه العملة الرقمية تخسر أكثر 60% من قيمتها خلال لحظات

تكبدت عملة تيلكوين الرقمية (TEL) خسائر كبيرة في الساعات الأخيرة بعد تعرض تطبيقها لسلسلة من هجمات مستهدفة، مما أدى إلى نقص في محافظ المستخدمين وانخفاض حاد في سعر العملة بنسبة 65%.

حيث تشير التقديرات إلى أن الثغرة الأمنية التي استُغلت تسببت في خسارة تقدر بحوالي 1.3 مليون دولار.

ومنذ لحظة الهجوم، تعمل فرق تطوير تيلكوين على التحقيق في الحادث واتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من الأضرار الناتجة عن هذا الاختراق.

 

ووفقاً للرسائل المنشورة في منتدى ديسكورد عبر الإنترنت لمجتمع تيلكوين، تمكن المتسلل من سرقة أكثر من 1.3 مليون دولار من حسابات المستخدمين المتضررة.

ومع ذلك، أكدت الشركة أن هذه الرسائل تأتي من المستخدمين الذين لم يقوموا بإجراء أي معاملات على تطبيق تيلكوين حتى الآن.

هذا وتم تعليق استخدام تطبيق “تيلكوين” مؤقتا كإجراء احترازي بعد الاختراق الأمني، حيث يقوم الفريق بإجراء تحقيق شامل.

كنا تم التأكيد للمستخدمين أن الشركة على علم بما حدث وتعمل على إصدار تحديث لمعالجة المشكلة في أقرب وقت ممكن.

كيف تأثر سعر عملة TEL الرقمية

تأثر سعر عملة “تيلكوين” (TEL) بشكل سريع بعد الاختراق، حيث انخفضت بنسبة تزيد على 65% وتداولت عند مستوى 0.00081742 دولار.

ومع ذلك، في الوقت الحالي، يشهد سعر “تيلكوين” تعافيا ملحوظا حيث يتم تداول العملة عند مستوى 0.001457 دولار، مما يشير إلى انخفاض بنسبة 34% خلال الـ 24 ساعة الماضية.

ويشار إلى أن “تيلكوين” تعمل حاليا وفقا للقوانين في سنغافورة كمؤسسة دفع رئيسية تحت إشراف سلطة النقد في سنغافورة.

الشركة مسجلة ومنظمة في عدة أسواق عالمية، بما في ذلك كندا وأستراليا، وتمتلك مكاتب رئيسية في سنغافورة وطوكيو ودبي ولوس أنجلوس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى