أخبار العملات الرقمية

ما هي أهداف أبوظبي في مجال العملات الرقمية؟

تعمل أبوظبي على تقليل اعتمادها على النفط والغاز مع زيادة تركيزها على صناعة العملات الرقمية وهدفها أن تكون مركز العملات الرقمية الرائدة في الشرق الأوسط.

IMG 9748 1

بعد أن وضعت بالفعل إطارًا تنظيميًا أوليًا لبيئتها الخاصة بالعملات الرقمية في عام 2018، استهدفت الإمارة انتباه شركات العملات الرقمية في سعيها لإنشاء سوق مزدهر لصناعة العملات الرقمية.

مع إنشاء Matrix Exchange وMidchains، فالأن يوجد بورصتي عملات رقمية منظمتين في أبو ظبي، وأيضا منصة DEX ثالثة في الطريق،

وفقًا لما قاله شرفا الحمادي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، إن النظام البيئي للعملات الرقمية في أبو ظبي يعمل على تحديد المشكلات في إطاره بحيث يثبت أنه فرصة جذابة لأولئك الأفراد المؤثرين في الصناعة.

وقال الحمادي:

“يعمل النظام البيئي بأكمله في أبو ظبي معًا لتسهيل الأمر على جميع الجهات الفاعلة في هذا الفضاء، ليس فقط لجذبهم ولكن إحضارهم هنا [و] لتطوير الإطار القانوني”.

“[نريد] العثور على نقاط الضعف في جميع أنحاء العالم حتى نتمكن من إزالتها، ولدينا إطار تنظيمي قوي جدًا لهؤلاء الأشخاص.”

الاستثمار بالعملات الرقمية

لقد كان طريقًا طويلاً بالنسبة لأبو ظبي في سعيها لأن تصبح لاعبًا رئيسيًا في عالم العملات الرقمية، حيث أطلق سوق أبوظبي العالمي (ADGM) إطاره التنظيمي لأنشطة العملات الرقمية الفورية في عام 2018.

منذ ذلك الحين، أعلن صندوق مبادلة المملوك للدولة عن استثماره في نظام العملات الرقمية البيئي، مما يدل على قدرات رأس المال.

أشار خلدون المبارك، الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة، المعروف أيضًا عن دوره كرئيس لمجلس إدارة نادي مانشستر سيتي لكرة القدم، إلى القيمة المتنامية للصناعة باعتبارها سببًا لاستثمار الصندوق.

قال مبارك:

“أعتقد، كما تعلمون، أن هذه شركة لديها ما قيمته 200 مليار دولار من قيمة العملة الرقمية قبل عامين، وتبلغ الآن تريليون ونصف تريليون دولار وهي في ازدياد”.

“لذلك أعتقد أنه بينما كثير من الناس متشككون، فأنا لا أقع في هذه الفئة.”

Add a subheading 970 × 150

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى