أخبار العملات الرقمية

ماذا تضيف بروتوكولات المعرفة الصفرية لنظام البيتكوين؟

إن المبادئ الأساسية لعملة البيتكوين هي الشفافية والمساواة والشمولية، أعطت هذه المبادئ التطور السريع للعملات الرقمية.

ومع تسارع عملت البيتكوين نسبياً، أصبح من الواضح أن هذه القيم لا يمكن أن تتحقق دائما بشكل كامل، رغم أنه تم التأكيد على نزاهة العملات الرقمية وبرتوكولات المعرفة الصفرية ومؤشر اللامركزية.

حيث بحث المشاركون input وtelper وهما من جامعة إدنبرة وجويل التحديات الحرجة التي تواجهها صناعة العملات الرقمية وقد سلطو الضوء على بروتوكولات المعرفة الصفرية وتطوير مؤشر اللامركزية.

وقد كان أحد أهم المواضيع التي تم مناقشتها هي الشفافية داخل نظام العملات، وقد أكدوا إن الأحداث التي جرت مؤخرا في قضايا  FTX كانت بسبب عدم تناسق المعلومات وسوء إدارة الأموال.

كما يمكن لبروتوكولات المعرفة الصفرية أن توفر أداة قوية لضمان الشفافية، بالرغم من كونها معقدة تقنيا وتحتاج إلى مواد مكثفة، بشكل عام تسمح هذه البروتوكولات لأحد الأطراف أن يثبت للطرف الآخر أنه يملك معرفة محددة دون الكشف عن أية معلومات حول هذه المعرفة.

وتكمن أهمية هذه البروتوكولات في قدرتها على الحفاظ على الخصوصية مع ضمان معلومات آمنة وموثوقة، وتضيف لأنظمة البلوكتشين حيوية ونزاهة وقد كانت مناقشة نقطة اللامركزية  المحور الأساسي في أنظمة البلوكتشين، حيث أن اللامركزية تعتبر خاصة أساسية لأولئك المشاركين في العملات الرقمية، وهي ملفتة للانتباه بسبب مخاوف من عدم تنسيق المعلومات والمخاطر الناجمة عنها.

ومع ذلك، فإن عدم وجود تعريف مشترك للامركزية يؤدي إلى حدوث تعقيد في أنظمة البلوكتشين، ويقوم الباحثون في جامعة أدنبرة في معالجة هذه المسألة من خلال تطوير مؤشر اللامركزية، ويهدف ذلك إلى توفير مقياس شامل يمكنه الوصول إلى مستوى اللامركزية في نظام  البلوكتشين، حيث تتيح الأداة المناسبة للمستثمرين المهتمين بتقييم لامركزية النظام، والقيام بذلك باستخدام منهجية قوية منفتحة.

وبالإضافة لذلك، فقد تناولت حلقة النقاش العملات الرقمية الرهان وآثارها التنظيمية وعملية الاحتفاظ بالعملات الرقمية في البلوكتشين ودعم عمليات الشبكة والتحقق من صحة المعلومات.

ومع ذلك يمكن أن تؤثر الفروق الرقمية بشكل كبير على وجهة النظر القانونية والتنظيمية، فعلى سبيل، إن أشكال التنظيم تختلف حيث يمكن تجميع العملات الرقمية مع عملات أخرى، وقد اقترح أعضاء اللجنة أن الأنواع مثل التكديس دون خفض ونقل الملكية، يجب إعفاؤها من الإطار التنظيمي التقليدي.

وبذلك، تصبح العملة معقدة عندما تحدث خسائر غير دائمة مع ثبات السيولة في العملات للامركزية وكما يمكن الجمع بين المخاطر والخسائر بناء على أداء طرف لادوات الاستثمار التقليدية هذا يؤدي لتدقيق تنظيمي.

وقد كان الموضوع الرئيسي للمناقشة هو الحاجة إلى أنظمة قانونية للعملات الرقمية وذلك يعني مساعدة المنظمين دون إرهاق للمؤسسات مالية تقليدية كالبنوك التقليدية.

وأخيرا فإن الشفافية وإمكانية الوصول إلى البيانات التي توفرها التقنية يجعل التنظيم في البلوكتشين أكثر كفاءة وفعالية.

ونظرا لأن المنظمين أصبحوا أكثر راحة لتقنية البلوكتشين يمكن الاستفادة من قدرتهم على تطبيق الرقابة على مقدمي الخدمات المالية، كما يمكن إدارة هذا الإشراف خوارزميا ويؤدي ذلك لتحول في النظام التنظيمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى