أخبار العملات الرقمية

لماذا فشلت السلفادور في تجربة البيتكوين؟

قامت السلفادور بتجربة مثيرة للاهتمام في مجال العملات الرقمية خلال عام 2021، حيث صرح رئيس الدولة أنه سيتم شراء المزيد من البيتكوين (BTC) وسط انخفاض السوق.

خسار هائلة بقيمة 30 مليون دولار

تكبدت السلفادور خسارة بقيمة 50% بعد انخفاض سعر البيتكوين إلى 20000 دولار، مما يجعلها واحدة من أسوأ الاستثمارات التي يمكن أن تقوم بها الدولة.

وبالإضافة إلى إدارة المحفظة والمخاطر الضعيفة، فشلت سلفادور في تنفيذ مدفوعات BTC في الحياة اليومية لمواطنيها.

Advertisement
كوكوين في منتصف المقالة 1

السلفادور والبيتكوين

Advertisement

ويُشار إلى أن قيمة استثمار السلفادور قد انخفضت بنسبة 48% عن استثمارها الأولي، حيث خسرت أكثر من 30 مليون دولار بالإضافة إلى مواجهة مشكلات مع مستثمرين دوليين.

لماذا فشلت التجربة؟

كانت النية الأساسية للبلاد هي تقديم بديل للدولار الأمريكي لمواطني السلفادور أثناء تنفيذ محفظة Chivo cryptocurrency  الخاصة بهم والتي من شأنها أن تكون بمثابة الأداة الأساسية لدفع الضرائب وإجراء المدفوعات اليومية.

وفي مرحلة معينة، كان جزء كبير من الشركات التي تتخذ من السلفادور مقراً لها يقوم بقبول عملات البيتكوين وغيرها من مدفوعات العملة المشفرة، والتي اجتذبت عشاق العملات المشفرة من جميع أنحاء العالم.

ولكن لسوء الحظ، مع مرور الوقت، تخلت المزيد من الشركات عن دعم البيتكوين بسبب طبيعتها المتقلبة.

Advertisement

كما أعرب معظم أصحاب الأعمال في الدولة عن إحباطهم من محفظةChivo ، والتي تعتبر معقدة لاستخدام كبار السن الذين ليسوا على دراية بمدفوعات P2P واستخدام التقنيات اللامركزية.

Advertisement
مقالة كيفية التسجيل في منصة بينانس

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى