أخبار العملات الرقمية

في حادثة هي الأولى من نوعها.. مؤسس دوجكوين يكشف ما في جعبته عن مالك منصة FTX

انتقد مؤسس دوجكوين في تصريح له مالك منصة FTX (والتي كانت تعد منصة للعملات الرقمية و كان الغرض منها توليد أكبر قدر ممكن من الثروة لاستخدامها في الأغراض الخيرية) واستمر في إظهار سخطه تجاه منشئ هذه المنصة الرقمية العملاقة المنهارة.

IMG 9748 1

تجدر الإشارة إلى أن “بيلي ماركوس” الذي أنشأ العملة الميمية الرقمية دوجكوين بالاشتراك مع “جاكسون بالمر” في عام 2013 هو مستخدم نشط لتطبيق X و يتلقى الدخل من خلال ميزة تحقيق الدخل التي ينفذها إيلون ماسك، وأما بعد انهيار أكبر منصة للعملات الرقمية FTX في نوفمبر 2022 انتقد “ماركوس” مؤسس دوجكوين مالك هذه المنصة المدعو باسم “سام بانكمان فرايد” والذي يلقب اختصاراً بSBF بشدة، وعلى الرغم حتى من اعتراف الأخير بأخطائه على شاشة التلفزيون واعتذر للعملاء والدائنين علناً على تويتر، والآن فقد نشر “ماركوس” منشوراً يقول فيه أن “النباتي الأكثر شهرة هو سام بانكمان فرايد” وهكذا يبدو أن سخط “ماركوس” تجاه SBF قد اتخذ زاوية جديدة، ويبدو أن هذا التعليق للمؤسس المشارك لدوجكوين يأتي من حقيقة أن SBF عندما تم وضعه في السجن فقد طلب نظاماً غذائياً نباتياً لكنه لم يحصل عليه، ولم يتم تزويده بأديرال الذي يحتاجه لإدارة اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

إقرأ ايضاً: لائحة اتهام جديدة تواجه مؤسس منصة FTX

استرداد مديري FTX على المدفوعات للمشاهير

ووفقاً لمقالة نشرتها مؤخراً بلومبرج فإن مستشاري مجموعة FTX الذين يديرون حالياً المنصة المفلسة ويسعون جاهدين لسداد الأموال إلى الدائنين، يبحثون عن فرصة لاسترداد الأموال التي دفعها SBF للمشاهير لتأييد FTX والترويج لها من قبل.

ومن بين هؤلاء المشاهير الذين حصلوا على ملايين الدولارات الأمريكية من FTX “شاكيل أونيل” و نجمة التنس “ناعومي أوساكا” والعديد من مشاهير الرياضة الآخرين، وبالتالي قد تكون هذه مهمة صعبة فعلى الرغم من أنه بعد تقديم طلب الإفلاس لم تحتفظ منصة FTX بمعلومات مفصلة عن الكتب والسجلات، ففي هذا العام صرح مديرو منصة FTX الجدد أن العديد من الأطراف التي تلقت مدفوعات كبيرة من مالك هذه المنصة مقابل ترويج FTX كانت على استعداد لإعادة الأموال حتى يتمكن عملاء ودائني المنصة من الحصول على تعويضاتهم.

إقرأ ايضاً: تطور جديد في قضية منصة FTX ومؤسسها.. إليك التفاصيل

رئيس منصة Thodex في السجن

في تحول مثير للسخرية للأحداث فقد حُكم على مؤسس منصة Thodex ومقرها تركيا وهي منصة أفلست في عام 2021 “فاروق فاتح أوزر” بالسجن لمدة 11196 عاماً، ومن بين الجرائم التي جاء بشأنها هذا الحكم الاحتيال وغسيل الأموال وجاء ذلك وفقاً لتشيناليسيس حيث إن القيمة الإجمالية للعملات الرقمية التي خسرتها منصة Thodex من قبل عملائها تبلغ 2.6 مليار دولار، وأشار العديد من المعلقين على تطبيق X إلى أن SBF يجب أن يُحكم عليه بالسجن لمدة تتراوح بين 30 إلى 50 عاماً على الأقل وهو ما لا يُقارن بـ 11000 عام حُكم على مدير منصة Thodex بها.

 

Add a subheading 970 × 150

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى