أخبار العملات الرقمية

عضو في الكونغرس يدعو للتحقيق مع رئيس لجنة الأوراق المالية، فما السبب؟

Advertisement

اتهم النائب ريتشي توريس (الديمقراطي عن ولاية نيويورك) غاري جينسلر بأنه “مسؤول بشكل شخصي” عن فشله في منع انهيار FTX.

ودعا عضو الكونغرس الديمقراطي إلى إجراء تحقيق مستقل في فشل لجنة الأورراق المالية والبورصات في منع الانهيار التاريخي لبورصة العملات المشفرة FTX.

عضو في الكونغرس يدعو لاستجواب جينسلر لتورطه بانهيار FTX

وجاءت دعوة توريس في رسالة شديدة اللهجة تم إرسالها يوم الثلاثاء، دعا فيها توريس مكتب المساءلة الحكومية (GAO) إلى إجراء مراجعة مستقلة لإجراءات SEC، أو عدم وجودها، في الأشهر التي سبقت انهيار FTX الشهر الماضي.

النائب الأمريكي ريتشي توريس
النائب الأمريكي ريتشي توريس

وخص الخطاب على وجه التحديد رئيس SEC غاري جينسلر لمطالبته بالسيطرة التنظيمية الحصرية على بورصات العملات المشفرة، بينما فشل في نفس الوقت في تنظيمها بشكل هادف.

Advertisement

وفي تفاصيل الرسالة، قال توريس أنه “إذا كانت لجنة الأوراق المالية والبورصات تتمتع بالسلطة التي يدعيها السيد جينسلر، فلماذا فشل في الكشف عن أكبر مخطط بونزي للعملات الرقمية في تاريخ الولايات المتحدة؟ … لا يمكن للمرء أن يحصل على كلا الاتجاهين، والتأكيد على السلطة مع تجنب المساءلة.”

ولم تخل رسالة توريس من توجيه كلمات الاتهام والادعاء بأن جينسلر “مسؤول بشكل منفرد عن الإخفاقات التنظيمية المحيطة بانهيار FTX”.

وواصل توريس مهاجمة شخصية جينسلر ودوافعه، منتقدا قراره بالتحقيق مع المشاهير مثل كيم كارداشيان بدلا من عمليات تبادل العملات المشفرة مثل FTX.

ففي أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، فرضت لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) غرامة على كارداشيان بقيمة 1.26 مليون دولار لترويجها لـ EthereumMax، وهي عملة مشفرة قررت الوكالة أنها ورقة مالية غير مسجلة.

Advertisement

وفي اليوم ذاته، نشرت هيئة الأوراق المالية والبورصات مقطع فيديو يحوي عرض تقديمي بطولة جينسلر لتعزيز الوعي بالإجراء، وهي ممارسة غير شائعة في عالم تنظيم الأوراق المالية الذي باتت خزائنه خاوية.

فيديو اتهام غاري جينسلر لكيم كاردشيان
تغريدة اتهام غاري جينسلر لكيم كارديشيان

وكتب توريس في رسالته: “يجب أن يكون مبدأ عمل لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) هو حماية الجمهور المستثمر، وليس الدعاية للموظف السياسي المسؤول”.

كما أشارت الرسالة أيضا إلى وجود خلافات داخل صفوف لجنة الأوراق المالية والبورصات، واتهمت سياسات جينسلر بإثارة التمرد بين موظفيه.

وأوضح توريس أن قيادة جينسلر”تركت جينسلر الموظفين المهنيين في هيئة الأوراق المالية والبورصات محبطين بشكل أساسي إلى حد نادرا ما نلاحظه، حيث أبلغ المفتش العام للجنة الأوراق المالية والبورصات عن أعلى معدل تناقص في عقد من الزمان “.

Advertisement

وكان مفوض هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية هيستر بيرس، أحد زملاء جينسلر، قد قال في وقت سابق أن نهج جينسلر “ليس طريقة جيدة للتنظيم”، وأن العديد من الأشخاص “تخلوا عنا بالقعل”.

وأضاف توريس: “إلى أي مدى أدى إضعاف السيد جينسلر للقوة العاملة لديه إلى شل أداء اللجنة لواجبها المتمثل في حماية المستثمرين؟ الجمهور يستحق إجابة”.

وبالرغم من أن هيئة الأوراق المالية والبورصات (SEC) لم تقدم بعد أي غرامات أو اتهامات ضد FTX، إلا أنها كانت تحقق في المنصة لبعض الوقت.

تجدر الإشارة إلى أنه في أعقاب الانهيار الداخلي لشركة FTX، بدأت لجنة تداول السلع الآجلة (CFTC) ووزارة العدل أيضا تحقيقات في انهيار البورصة العملاقة والذي بلغ 32 مليار دولار.

Advertisement

وفي حال فقدت لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) احتكارها لتنظيم العملات المشفرة ككل، فسوف يمنح مشروع قانون مجلس الشيوخ المعلق من الحزبين، والذي لم يتم التصويت عليه بعد، معظم السلطة على تنظيم العملات المشفرة إلى CFTC.

وقد قدم النائب توريس مشروعين قانونين في مجلس النواب من شأنهما تفعيل لوائح صرف العملات المشفرة على الفور.

Advertisement
Add a subheading 970 × 150

Advertisement
المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى