أخبار العملات الرقمية

شركة ريبل تعلن أن 80% من موظفيها الجدد سيتم تعيينهم خارج الولايات المتحدة

يبدو أن الخناق بدأ يضيق على شركات العملات المشفرة إثر التشديد التنظيمي الذي تتبعه لجنة الأوراق المالية والبورضات.

IMG 20240524 151452 833

ففي مقابلة أجريت معه مؤخرا، كرر براد جارلينجهاوس، الرئيس التنفيذي لشركة ريبل Ripple، مجددا عن نيته الانتقال بعيدا عن الولايات المتحدة وسط حالة عدم اليقين التنظيمي.

وكشف جارلينجهاوس أن 80% من الموظفين الجدد لهذا العام سيتم تعيينهم من مواقع دولية.

شركة ريبل تعلن أن 80% من موظفيها الجدد سيتم تعيينهم خارج الولايات المتحدة
براد جارلينجهاوس، الرئيس التنفيذي لشركة ريبل

وأشار جارلينجهاوس إلى أنه في مواقع أخرى، مثل سنغافورة وهونغ كونغ والمملكة المتحدة ودبي، تتعاون الحكومات مع الصناعة، مرجعا ذلك إلى وجود قيادة قوية ومبادئ توجيهية تنظيمية واضحة وتوسع اقتصادي واضح داخل قطاعي البلوكتشين والعملات المشفرة.

وقال خلال حلقة نقاش في Token 2049 في سنغافورة: “الدولة الوحيدة التي لا أشجعك على تأسيس شركة فيها الآن هي الولايات المتحدة”.

شركة ريبل
الوظائف الشهرية المعلن عنه لمهارات العملات المشفرة

وقد كشف تقرير صدر في شهر يوليو/ تموز أن المراكز المفتوحة في شركات العملات المشفرة في الولايات المتحدة قد انخفضت مقارنة بالعامين 2021 و2022. وشهدت العديد من المدن الكبرى في المنطقة انخفاضات تصل إلى 80٪.

وقال تونانتزين كارمونا مؤلف التقرير: “خلال فترة تزايد شعبية العملات المشفرة في منتصف عام 2010، شهدت إعلانات الوظائف في الصناعة اتجاها تصاعديا عاما. ومع ذلك، مثل أسعار العملات المشفرة نفسها، لم يكن هذا الاتجاه خاليا من التقلبات”.

اقرأ أيضا: تقنية البلوكتشين هي الحل لمساعدة المشردين

هل ستحدث الانتخابات المقبلة تغييرات في مشهد العملات المشفرة؟

إضافة لذلك، ناقش جارلينجهاوس التحول المحتمل في قيادة حكومة الولايات المتحدة. معربا عن اعتقاده بأن التغيير أمر لا مفر منه، وفي مرحلة ما، سيُطلب من الكونغرس اتخاذ الإجراءات اللازمة.

وقد علق أحد مستخدمي منصة X على الأمر ذاته، وكتب: “تخيل أن استراتيجية بقاء عملك بأكملها تعتمد على التغيير الانتخابي، هذا نوع من الجنون. تذكر أن القاضي هو من يقرر في النهاية وليس لجنة الأوراق المالية والبورصات. هناك سبب وراء جعل FTX US كاملة بينما لن تكون FTX International كذلك”.

بالإضافة إلى ذلك، تناول الرئيس التنفيذي لشركة ريبل النزاع القانوني الشهير مع لجنة الأوراق المالية والبورصات.

وذكر جارلينجهاوس أن شركة ريبل استثمرت بشكل كبير، أكثر من ١٠٠ مليون دولار، في النفقات القانونية المتعلقة بالقضية. إلا أن جارلينجهاوس لا زال واثقا من فرص الشركة في الفوز، وقال: “لديك حكومة ذات موارد لا حدود لها تواصل متابعة معركة هُزِمت فيها بالفعل”.

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى