أخبار العملات الرقمية

سوق العملات المشفرة يخسر أحد رواده البارزين، فمن يكون؟

Advertisement

لقي رجل الأعمال والممول الروسي فياتشيسلاف تاران مصرعه في حادث تحطم مروحية على الأراضي الفرنسية. ويعد هذا الحادث هو الأحدث في سلسلة وفيات المدراء التنفيذيين للعملات المشفرة ويضيف اسما آخر إلى قائمة المليارديرات الروس الذين لقوا حتفهم هذا العام في ظروف غامضة.

مقتل رجل الأعمال الروسي في حادث تحطم طائرته المروحية

وتوفي رجل الأعمال الروسي فياتشيسلاف تاران، مؤسس Forex Club ورئيس مجموعة Libertex Group، في حادث تحطم مروحية في جنوب شرق فرنسا. وكان الملياردير البالغ من العمر 53 عاما هو الراكب الوحيد في الطائرة التي يقودها مواطن فرنسي يبلغ من العمر 35 عاما قتل أيضا.

رجل الأعمال الروسي فياتشيسلاف تاران وزوجته
رجل الأعمال الروسي فياتشيسلاف تاران وزوجته

تاران كان مسافرا من مدينة لوسيرن السويسرية إلى موناكو عندما وقع الحادث يوم الجمعة 25 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بالقرب من الحدود الإيطالية.

وقد تم تأكيد نبأ وفاته من قبل إدارة Libertex، وهي منصة تداول للعديد من الأصول بما في ذلك العملات المشفرة، ومن قبل السفارة الروسية في باريس.

Advertisement

وقالت البعثة الدبلوماسية يوم الاثنين الماضي لوكالة تاس للأنباء إن المروحية المملوكة لشركة Monacair تحطمت في منطقة فيلفرانش سور مير. وفتحت السلطات الفرنسية تحقيقا في القضية لكن السبب الحقيقي للحادث لم يتحدد بعد.

وفيات في ظروف غامضة

وفاة فياتشيسلاف تاران هي أحدث سلسلة من هذه الأحداث في فضاء العملات المشفرة. ففي 23 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، توفي تيانتيان كولاندر، المؤسس المشارك لشركة Amber Group ومقرها هونغ كونغ، أثناء نومه عن عمر يناهز 30 عاما.

ويعتبر تاران أحد من العديد من رجال الأعمال الروس الذين لقوا حتفهم مؤخرا في ظروف غامضة. وكانت مجموعة المدير الإداري للمؤسسة الروسية لتنمية الشرق الأقصى والقطب الشمالي قد فقدت عضوا آخر من إدارتها وهو إيفان بيتشورين، البالغ من العمر 39 عاما، والذي توفي نتيجة غرقه بعد سقوطه من قارب بالقرب من فلاديفوستوك في 10 سبتمبر/ أيلول الماضي.

كما لقي نيكولاي موشيغيان، مطور العملات المشفرة والملقب بملك العملات المشفرة الروسي، حتفه في حادث غرق في بورتوريكو الشهر الماضي.

Advertisement

كما قُتل ما لا يقل عن 10 من كبار المسؤولين التنفيذيين هذا العام إما انتحارا أو في حوادث غريبة، وارتبطت أسماء نصفهم بعمالقة الطاقة في روسيا، شركة غازبروم التي تديرها الدولة وشركة لوك أويل المملوكة للقطاع الخاص.

حيث توفي رئيس شركة النفط رافيل ماجانوف، 67 عاما، بعد أن قيل إنه سقط من نافذة أحد مستشفيات موسكو في سبتمبر/ أيلول الماضي.

إضافة لذلك، فقدت Taran Forex Club، وهي مجموعة من الشركات المتخصصة في العقود مقابل الفروقات وتداول العملات الأجنبية في سوق التجزئة والتي تأسست في عام 1997 وإحدى أكبر المنصات في البلاد، رخصتها الروسية في عام 2018 وتم إغلاقها من قبل البنك المركزي الروسي.

Advertisement
Add a subheading 970 × 150

Advertisement
Advertisement
المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى