ترندالأحداث القادمة
ترند

خطوة هامة للإثيريوم قبل الترقية الحقيقية للشبكة: فما هي؟

في ظل العمل المتواصل الذي يقوم به فريق مطوري شبكة الإيثريوم، يتم الحديث اليوم، أن الشركة ستجري خطوة مسبقة قبل القيام بالترقية الحقيقية للشبكة الرئيسية.

حيث صرح مطورو البلوكتشين، إن روبستن (Ropsten)، إحدى شبكات الاختبار الرئيسية لشركة الإيثريوم، ستخضع لعملية “الدمج” الشهر المقبل.

الإيثريوم

Advertisement
كوكوين في منتصف المقالة 1

روبستنوتعتبر عملية الدمج هي ترقية متوقعة للإيثريوم، وإذا سارت الأمور بدون مشاكل، فإن الدمج سيحول البلوكتشين الرئيسية من آلية إثبات العمل إلى إثبات الحصة، وبالتالي تعد خطوة اختبار روبستن أمرا هاما نحو دمج الإيثريوم الفعلي المقدر حدوثه في وقت لاحق من هذا العام.

Advertisement

في الوقت الحالي، تعتمد الإيثريوم على نموذج إثبات العمل، حيث يتسابق المعدنون للتحقق من صحة المعاملات، مما يتطلب منهم الكثير من الطاقة، في التحول إلى إثبات الحصة، والتي من المفترض أن تصبح الإيثريوم من بعدها أكثر كفاءة وصديقة للبيئة، وهذا الأمر يشكل تغييرا كبيرا جدا للإيثريوم، حيث يمكن القول إن الإيثريوم هي أكثر بلوكتشين استخداما.

وفي سياق العمل، أصدر مطورو الإيثريوم العديد من الاختبارات، ولكن هذه هي الأسباب حول أهمية الدمج القادم على شبكة اختبار روبستن، والذي من المتوقع أن يتم في 8 حزيران (يونيو).

وفقا لما صرح به المطور Tim Beiko، فإن هذا يعني أن المطورين يواصلون دفع العملية إلى الأمام، مما يؤدي في النهاية إلى دمج الإيثريوم الحقيقي.

وبعد ذلك، تستخدم الكثير من تطبيقات وخدمات إيثريوم روبستن بالفعل، “لذا فإن وجود الترقية يجبرهم على تشغيل العملية”، كما يدّعي Beiko أيضا.

Advertisement

بالإضافة إلى ذلك، يتابع Beiko القول، يدير مجتمع الإيثريوم أيضا الغالبية العظمى من العقد، أو أجهزة الكمبيوتر التي تشغل البرامج للتحقق من المعاملات على الشبكة، على Ropsten، وهذا يعني أننا نجعل المزيد من الأشخاص يقومون بالترقية، ومن المهم أن يختبر أكبر عدد ممكن من الأشخاص الشبكة قبل الدمج الفعلي.

وكذلك الأمر، يُنظر إلى Ropsten على أنها شبكة اختبار تشبه إلى حد كبير شبكة الإيثريوم الرئيسية، والتي ستكون مفيدة في تقييم ما قد يحدث أثناء الدمج الحقيقي.

قالت كريستين كيم، باحثة مساعدة في شركة الاستثمار غالاكسي ديجيتال، في تغريدة يوم الجمعة “تفعيل الدمج على Ropsten سيوفر ردود فعل قيمة للمطورين لمعرفة كيف يتصرف عملاؤهم من خلال الترقية في بيئة شبكة اختبار أقل تحكما”.

وبعد اختبار Ropsten ، لم يتبق سوى شبكتي اختبار إضافيتين ليتم ترقيتهما قبل شبكة الإيثريوم الرئيسية.

Advertisement

تجدر الإشارة إلى أنه لم يتم تأكيد المخطط الزمني حول موعد حدوث الدمج الحقيقي، ويأمل مطورو الإيثريوم أن يكون لديهم “مرشح نهائي للإصدار للدمج، وفقا لما قالته كيم.

الإيثريوم

Advertisement
مقالة كيفية التسجيل في منصة بينانس

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى