أخبار العملات الرقمية

تعرف على أول دولة في العالم تقنن العملة الرقمية الوطنية

في خطوة لتقديم بديل قوي في اقتصاد الدولة ثقيل السيولة ودعم الموارد المالية لغير محبي التعامل مع البنوك، أصدرت أول دولة مناقصة قانونية لاتفاقية التنوع التمويلي.

سمح مجلس الشيوخ في جامايكا للبنك الوطني للبلاد بإصدارالعملة الرقمية للبنك المركزي CBDC أو منصة جامايكا الرقمية من خلال توسيع القانون الجديد ليضيف إمكانية الدفع القانونية عبر العملات الرقمية بالإضافة إلى كل من العملات الورقية والعملات المعدنية سابقا.

قال ريتشارد بايلز محافظ البنك المركزي في جامايكا أن العملة الرقمية الوطنية كانت في مرحلة تجريبية منذ عام 2021 وسيتم إطلاقها رسميًا للاستخدام المحلي لاحقا هذا الشهر.

Advertisement
كوكوين في منتصف المقالة 1

يتوقع العديد أن اتفاقية التنوع المالي هذه ستحد بشكل كبير من التحديات المرتبطة باقتصاد جامايكا الذي يحركه النقد في المقام الأول في الآونة الأخيرة، كما سيوفر الدولار الجامايكي الرقمي بديلاً أكثر أمانًا وملاءمة للأوراق النقدية والعملات المعدنية وكما قال ريتشارد بايلز “يمكن استخدامه بدون حساب مصرفي”.

Advertisement

الدولار الجامايكي الرقمي آمن وقوي

صرح الرئيس التنفيذي لشركة eCurrency التي توفر التكنولوجيا للبنوك المركزية لإصدار وتوزيع عملات البنوك المركزية الرقمية جوناثان دارمابالان: “لقد قام المشرعون في جامايكا الآن بالإجماع على تحريك الدولار الرقمي في جامايكا”، وأكمل “يمكنك استخدام الدولار الدولار الجامايكي الرقمي لتسوية أي ديون لك في البلاد”.

وأكد دارمابالان على أن نجاح المشروع التجريبي أثبت قوة ومكانة أعمال التكنولوجيا والبنية التحتية الأساسية لـCBDC ولكن رؤية المواطنين يستخدمون العملة في العالم الحقيقي في الأسابيع والأشهر القادمة سيثبت القيمة الحقيقية للعملات الرقمية ومصداقيتها.

وأضاف: “المهم في المقام الأول هو أن تبدأ الدول في إدراك أن أموالها يمكن أن تأتي على شكل رقمي، ونظرًا لأنه رقمي لا يتعين عليك التواجد في مكان وزمان محددين لتنفيذ المعاملة لذلك تعتبر أداة قوية حقًا.”

وفي حين أن جامايكا هي الدولة الأولى التي تقدم عملة من البنك المركزية رقمية قريبة للنقد إلا أنها ليست الحكومة الوحيدة التي تبحث في هذه التكنولوجيا، حيث البرازيل ونيجيريا وهايتي من بين الولايات القضائية التي تستكشف إنشاء أو توسيع نطاق عملات البنوك المركزية الرقمية في بلادهم أيضا، كما أصبح البنك المركزي لجزر الباهاما بالدولار الرملي هو أول عملة رقمية للبنك المركزي في العالم وصدرت في عام 2020.

Advertisement

ما هي أهداف العملات الرقمية الصادرة من البنوك؟

وأكد بنك التسويات الدولية سابقا أن الأسواق الناشئة التي تبحث في مواضيع عملات البنوك المركزية الرقمية لديها أهداف ودوافع مماثلة، وأكد فيه على “توفير وسيلة دفع رقمية تشبه العملات النقدية في ضوء انخفاض استخدام العملات النقدية وزيادة خدمات الدفع الرقمية الخاصة، كما تشمل اعتبارات مهمة أخرى مثل تعزيز المنافسة بين مقدمي خدمات المدفوعات وزيادة الكفاءة وخفض تكاليف الخدمات المالية بشكل عام”.

Advertisement
مقالة كيفية التسجيل في منصة بينانس

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى