أخبار العملات الرقمية

بعد موافقة SEC على صناديق استثمار البيتكوين الفورية.. الإثيريوم تتألق من جديد فما السبب وراء ذلك؟

Advertisement

برزت الإثيريوم كالرابح الأكبر في أعقاب موافقة هيئة الأوراق المالية والمنصات SEC على صناديق البيتكوين المتداولة الفورية، فعلى الرغم من تسجيل سلسلة من الاتجاهات الهبوطية في الأيام السابقة استعادت الإثيريوم استقرارها قريباً لتسجل ارتفاعاً كبيراً في الأسعار قبل الموافقة على صناديق ETF.

إقرأ أيضاً: لكل حصانٍ كبوة.. هذا ماينطبق على الإثيريوم في هذه الأيام لنتعرف على التفاصيل

فبعد الانهيار المفاجئ في 3 يناير واجهت الإثيريوم تحديات في التعافي حيث انخفضت إلى نطاق سعر 2200 دولار، ومع ذلك و مع انتشار أخبار الموافقة على صندوق ETF انتعش سعر الإثيريوم على الرسم البياني اليومي حيث بدأت اتجاه صعودي ملحوظ في 8 يناير مما أدى إلى ارتفاع بنسبة 4.95% مما دفع السعر إلى ما بعد 2300 دولار. 

اتجاه السعر اليومي لـ ETH/USD

Advertisement

وعلاوةً على ذلك في يوم إعلان مؤسسة التدريب الأوروبية تجاوزت الإيثريوم 2500 دولار مما يؤكد زيادة بأكثر من 10%، وبالمقارنة سجلت البيتكوين بعد حصولها على موافقة مؤسسة التدريب الأوروبية ارتفاعاً بنسبة تقل عن 2% يشير هذا إلى أن التأثير على قيمة عملة ETH كان أكثر إيجابية نسبياً، وفي وقت كتابة هذا المقال كان تداول الإثيريوم أعلى من 2600 دولار، وبالإضافة إلى ذلك سلط مؤشر القوة النسبية RSI الضوء على حالة ذروة البيع مع وجود خط مؤشر القوة النسبية أعلى قليلاً من 70 أيضاً.

إقرأ أيضاً: الطبقة الثانية من الإثيريوم تسجل ارتفاع بنسبة 330% في عام 2023

حجم الذروة إلى أعلى مستوى منذ أشهر

كشف تحليل حجم الإثيريوم خلال الأيام القليلة الماضية عن اتجاه صعودي حيث بدأ الحجم ارتفاعه في 9 يناير تقريباً ليصل إلى ذروته في 11 يناير، وفي هذا اليوم ارتفع الحجم إلى أكثر من 31 مليار دولار لأعلى مستوى تم تسجيله منذ أكثر من خمسة أشهر و بقي الحجم مرتفعاً و بلغ أكثر من 19 مليار دولار، ويشير هذا الاتجاه في الحجم إلى نشاط تداول مرتفع حيث يظهر المشترون نهجاً أكثر عدوانية في السوق.

وقد أثر انخفاض الأسعار بشكل كبير على ربحية الإثيريوم و مع ذلك بعد انتعاش الأسعار اللاحق سجل العرض في الأرباح زيادة خلال فترة تراجع الأسعار حيث انخفض المعروض من الأرباح إلى حوالي 80% بل على العكس من ذلك،فقد شهدت ارتفاعاً ملحوظاً بعد فترة وجيزة حيث ارتفعت إلى ما يقرب من 87% في الحادي عشر من يناير، وفي وقت كتابة هذا المقال كانت الأرقام الخاصة بذلك حوالي 86.2% أي ما يعادل أكثر من 113 مليوناً، وفي الوقت نفسه ارتفع عدد العناوين النشطة لمدة سبعة أيام إلى حوالي 2.3 مليون أيضاً.

Advertisement
Advertisement
Add a subheading 970 × 150

Advertisement
المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى