أخبار العملات الرقمية

الولايات المتحدة تنوي عزل شركات التشفير عن اقتصادها بسبب الأنشطة غير المشروعة

Advertisement

حذر نائب وزير الخزانة الأمريكي والي أدييمو، من أن الحكومة الأمريكية ستقوم بعزل شركات العملات الرقمية عن الاقتصاد الأمريكي الأوسع، في حال فشلت في منع التدفقات المالية غير المشروعة والإبلاغ عنها.

اقرأ أيضاً: الولايات المتحدة و دول أخرى توقع على إرشادات الذكاء الاصطناعي الآمن.. إليك التفاصيل

الولايات المتحدة تنوي عزل شركات التشفير عن اقتصادها بسبب الأنشطة غير المشروعة

الولايات المتحدة قلقة من التدفقات المالية غير المشروعة

قال أدييمو في معرض حديثه ضمن حدث استضافته جمعية بلوكتشين، أن شركات العملات الرقمية بحاجة إلى بذل المزيد من الجهد، للحد من تدفق التمويل غير المشروع، وأن عدم اتخاذ إجراءات عبر القطاع، يمثل خطراً على الولايات المتحدة:

Advertisement

“إن أفعالنا خلال العام الماضي تبعث برسالة واضحة: لن نتردد في استخدام الأدوات عبر الحكومة، لحماية أمننا القومي”

كما أضاف أدييمو، إن إدارة الرئيس بايدن، أرسلت يوم الثلاثاء خطاباً إلى الكونجرس، تطلب فيه تشريعاً جديداً، يمنح وزارة الخزانة سلطة مراقبة أسواق العملات الرقمية، التي يستخدمها ممثلون تعتبرهم الحكومة الأمريكية غير شرعيين.

الولايات المتحدة تنوي عزل شركات التشفير عن اقتصادها بسبب الأنشطة غير المشروعة

الجدير بالذكر أن هذه الخطوة تأتي بعد أن أصدرت الولايات المتحدة عقوبات في أكتوبر، تهدف إلى تعطيل تمويل حركة حماس الفلسطينية، وخصت بالذكر منصة العملات المشفرة في غزة، إضافة إلى أهداف أخرى.

Advertisement

من ناحية أخرى، فقد أقر الرئيس التنفيذي السابق لـ بينانس تشانغ بينغ زاو الأسبوع الماضي، بأنه مذنب في انتهاك قوانين مكافحة غسيل الأموال الأمريكية، كجزء من تسوية بقيمة 4.3 مليار دولار.

وتنحى عن منصبه كرئيس تنفيذي لأكبر منصة عملات رقمية في العالم، معترفاً بأنه ارتكب أخطاء.

وقالت السلطات أن الادعاء ذكر بأن منصة بينانس انتهكت قوانين مكافحة غسيل الأموال والعقوبات الأمريكية، وفشلت في الإبلاغ عن أكثر من 100 ألف معاملة مشبوهة مع منظمات صنفتها الولايات المتحدة على أنها جماعات إرهابية.

بما في ذلك حماس وتنظيم القاعدة وداعش. ورداً على ذلك، قالت منصة بينانس أنها بذلت قصارى جهدها، لجعل المنصة أكثر أماناً.

Advertisement

الولايات المتحدة تنوي عزل شركات التشفير عن اقتصادها بسبب الأنشطة غير المشروعة

يذكر أن الحملة الأمريكية على شركات العملات الرقمية، تأتي وسط ارتفاع عالمي في شعبية وقيمة هذه العملات، التي اجتذبت ملايين المستثمرين والمتحمسين، بالإضافة إلى المجرمين والإرهابيين، الذين يسعون إلى التهرب من الأنظمة المالية التقليدية.

اقرأ أيضاً: محامو CZ يجادلون الولايات المتحدة بمحاولة تقييده وحظره من السفر.. فما الذي يحدث؟

حيث قال أدييمو، أن الولايات المتحدة ترحب بالابتكار والمنافسة في مجال العملات الرقمية، لكنها تتوقع أيضاً الامتثال والمساءلة من الشركات المعنية:

Advertisement

“نحن لسنا هنا لخنق الابتكار، ولكن لضمان أن يتم ذلك بطريقة تحمي أمننا القومي، ونظامنا المالي والشعب الأمريكي”

Advertisement
Add a subheading 970 × 150

Advertisement
المصدر
انقر هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى