تقارير كريبتو +

الأمل في التنظيم .. كارثة لونا لا تعني تحطم سوق العملات المشفرة

شهد سوق العملات المشفرة خلال الفترة الماضية أكبر انهيار في تاريخه، حيث تسببت كارثة عملة لونا الرقمية (LUNA) بتسجيل خسارة وصلت إلى 50 مليار دولار من قيمة السوق خلال أسبوع واحد فقط.

وعلى الرغم من ذلك، يبدو أن السوق لم يتأثر كثيراً على المدى الطويل، إلا أن هذه الأزمة أبرزت الحاجة إلى وجود المزيد من التنظيم في عالم العملات الرقمية.

وبخصوص ذلك صرحت مؤسس منصة CoinMENA، دينا سمعان: “أعتقد أن سوق العملات المشفرة يمر بفترة حاسمة مماثلة لانهيار ليمان براذرز خلال الأزمة المالية 2007 – 2008”.

Advertisement
كوكوين في منتصف المقالة 1

وأوضحت سمعان: “كانت UST مستقرة بالاسم فقط، بينما توفر العملات المستقرة مثل USD Tether و USD Coinأماناً أكبر بكثير لأن ربطها مدعوم بأصول ملموسة، حيث تقابل العملة في التداول القيمة المكافئة للعملة الورقية”.

Advertisement

وبالحديث عن أهمية التنظيم لسوق العملات المشفرة، قالت سمعان أنه “سواء لمكافحة العملات المستقرة التي تحمل علامات خاطئة أو التبادلات غير المرخصة، نحتاج إلى أطر عمل وآليات تنفيذ مناسبة لحماية المستثمرين ودعم النمو المستدام داخل عالم العملات المشفرة و DeFi”.

ولحسن الحظ، يدرك المشرعون الإقليميون هذه الحاجة تماماً، حيث يواصل البنك المركزي وهيئة تنظيم الأصول الافتراضية (VARA) في البحرين ودبي إدخال قواعد جديدة تتمحور حول المستثمر، وستصبح الأحداث مثل انهيار تيرا نادرة، وفقاً لسمعان.

وتُشير سمعان إلى أنه هناك بعض المنتجات لديها أنظمة مالية قوية فيما يفقدها البعض مثل تيرا التي كانت مشروعاً محفوفاً بالمخاطر مما أدى إلى فشلها.

وأكدت سمعان أنه على الرغم من الألم الذي يُعاني منه المستثمرين في سوق العملات المشفرة حالياً، فليس هناك شك أنه سيكون هناك ارتداد جديد، وليس على المتداولين سوى الانتظار.

Advertisement
Advertisement
مقالة كيفية التسجيل في منصة بينانس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى