أخبار العملات الرقمية

ارتفاع خسارة منصة CoinEx واتهامات تطال كوريا الشمالية بضلوعها في عملية الاختراق

لازالت منصات العملات المشفرة تعاني من هجمات المتسللين والتي ازدادت في الفترة الأخيرة.

IMG 20240524 151452 833

وآخر تلك الهجمات استهدف منصة CoinEx العالمية والتي تسبب بخسارة المنصة لأكثر من 55 مليون دولار.

ورجح البعض أن جماعة المتسللين المسؤولين عن الهجوم هم من جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، وحملوها مسؤولية سرقة أصول رقمية دولية أخرى.

خسارة ثقيلة لمنصة CoinEx

ودارت التوقعات بوقوف مجموعة لازاروس الشهيرة والمدعومة من الدولة في كوريا الشمالية وراء اختراق منصة العملات المشفرة CoinEx. ووفقا لآخر تحديث لـ ZachXBT، فقد قام المهاجمون “بطريق الخطأ” بربط عنوانهم باختراق منصة المراهنة Stake.com بقيمة 41 مليون دولار.

وبعد يوم واحد فقط من الاختراق، قام المحقق بوضع علامة على عنوان محفظة إيثريوم الذي من المحتمل أن يكون مملوكا لمهاجمي كل من CoinEx وStake.com، مما يشير ضمنا إلى أن المجموعة ذاتها كانت مسؤولة عن تنفيذ الاختراق.

وأشار ZachXBT إلى أن المحفظة المعنية، والتي تلقت أموالا من منصة المراهنة التي تم اختراقها مؤخرا، تفاعلت مع العنوان الذي تلقى الأموال المسحوبة من CoinEx.تغريدة

وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (FBI) قد أكد سابقا أن مجموعة لازاروس التابعة لكوريا الشمالية كانت مسؤولة عن سرقة 41 مليون دولار من موقع Stake.com.

وبعد عدة تنبيهات بشأن الاختراق من قبل محققين على السلسلة، أكدت CoinEx أن نظام التحكم في المخاطر الخاص بها اكتشف عمليات سحب غير طبيعية من عدة عناوين للمحفظة الساخنة المستخدمة لتخزين أصول المنصة.

وقد أوقفت CoinEx عمليات الإيداع والسحب مؤقتا أثناء التحقيق في الاختراق الذي حدث عبر ثلاث مجموعات مختلفة من سلاسل البلوكشين، وهي إثيريوم وترون وبوليغون، والتي تضمنت مجموعة واسعة من العملات المشفرة.

اقرأ أيضا: ما هو cryptojacking التعدين الخبيث؟

تجدر الإشارة إلى أنه في البداية، كان المبلغ المقدر نتيجة عملية الاختراق هو 28 مليون دولار، إلا أن جدول بيانات منصة Slow Mist الأمنية كشف لاحقا أن المبلغ الفعلي المسروق ارتفع إلى ما يقرب من 55 مليون دولار.

وقد أعلنت CoinEx أنها ستقدم “تقريرا شاملا” وجدولا زمنيا مفصلا لعملية الاختراق، ووعدت أيضا بتعويض الخسائر لجميع المستخدمين المتأثرين.

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى