أخبار العملات الرقمية

إيلون ماسك يشيد بالأخبار المنتشرة حول العملة الرقمية المشتركة في أمريكا اللاتينية

Advertisement
اليوتيوب

لم يفوت إيلون ماسك، الفرصة لإبداء رأيه حول مشروع إنشاء عملة مشتركة في أمريكا اللاتينية، والتي ستعمل عليها الأرجنتين والبرازيل في المرحلة الأولية.

وصرح ماسك أن هذه الخطوة “ربما تكون فكرة جيدة”، وعلق على الموضوع على وسائل التواصل الاجتماعي.

ماسك يشيد بأخبار العملة الرقمية الموحدة في أمريكا اللاتينية

وكانت تقارير قد أفادت بأن البرازيل والأرجنتين ستبدأان في دراسة إصدار عملة مشتركة لأمريكا اللاتينية وهو ما أثار موجة من ردود الفعل في جميع أنحاء العالم.

أبرز تلك الردود جاءت من إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تويتر وتسلا و SpaceX، الذي أعرب عن تقديره لهذه الخطوة، والتي من شأنها خلق منطقة اقتصادية مشتركة لدول أمريكا اللاتينية.

Advertisement
إيلون ماسك
إيلون ماسك

وردا على تغريدة ذكرت أن دولا أخرى في أمريكا اللاتينية ستتم دعوتها للانضمام إلى خطة إنشاء ثاني أكبر اتحاد للعملة بعد الاتحاد الأوروبي، قال ماسك إن تلك تبدو “فكرة جيدة”.

وكان وزير الاقتصاد الأرجنتيني سيرجيو ماسا قد أشار إلى أن هذه المناقشة تشكل خطوة أولى من خطة شاملة في بناء العملة التي سيطلق عليها مبدئيا “سور -sur”، وأن الأمر قد يستغرق بعض الوقت حتى تكتمل هذه المبادرة.

ورأى البعض أن الغرض من هذه العملة هو تقويض قوة الدولار الأمريكي في المنطقة.

عدم الثقة في الدولار

وتوقعت العديد من الشخصيات هبوط الدولار الأمريكي كعملة احتياطية محليا وعالميا، ودعت الأفراد إلى التخلي عن النقود الورقية والاستثمار في بدائل أكثر سلامة.

Advertisement

حيث حذر روبرت كيوساكي، مؤلف كتاب الأب الغني والأب الفقير، متابعيه حول هذا الأمر منذ بعض الوقت، مشيرا إلى أن الدولار الأمريكي كان “نخبا”، حيث أظهرت المملكة العربية السعودية نيتها في الانضمام إلى البريكس في أكتوبر/ تشرين الأول.

إضافة لذلك، أوصى كيوساكي بشراء البيتكوين لتجنب انهيار الدولار، والذي سيحدث بحلول يناير/ كانون الثاني 2023، وفقا لرأيه.

كما قدم ماسك في مارس/ آذار الماضي نصائح لمتابعيه على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن معدلات التضخم، موضحا أنه يؤمن بإغراق الدولارات للحصول على أصول مادية.تغريدة إيلون ماسك

وأوضح ماسك: “كمبدأ عام، بالنسبة لأولئك الذين يبحثون عن نصيحة حول هذا الموضوع، من الأفضل عموما امتلاك أشياء مادية مثل المنزل أو الأسهم في الشركات التي تعتقد أنها تقدم منتجات جيدة، بدلا من الدولار عندما يكون التضخم مرتفعا”.

Advertisement

وأكد ماسك أنه لن يبيع البيتكوين أو الدوجكوين بحلول تلك اللحظة.

Advertisement
Add a subheading 970 × 150

المصدر
هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى